منتديات العتبة الحسينية المقدسة
أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


منتديات العتبة الحسينية المقدسة
 
الرئيسيةإعلاناتاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولالبث المباشرفيسبوكالمدير العام للموقع السيد أنور الموسوي
/// يسر إدارة الموقع بأن تشاركوننا مواضيعكم ومساهماتكم على هذا الموقع متمنين لكم أن تقضوا معنا أجمل الأوقات نحن بأنتضار مشاركاتكم ومساهماتكم /// اعزائنا الزوار الكرام التسجيل مجاني في الموقع /// إتصل بنا
برامج تهمك
مساحة إعلانية
للإعلان في الموقع الرجاء
الإتصال على الأرقام التاليه
من العراق
07816115962
من سوريا
0932495038
من كافة دول العالم
009647816115962
The image “http://i60.servimg.com/u/f60/15/70/66/03/images10.jpg” cannot be displayed, because it contains errors.
الجوال الأسلامي

الجوال الإسلامي
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
قم بحفض و مشاطرة الرابط
منتديات العتبة الحسينية المقدسة
www.ATBH.yoo7.com
على موقع حفض الصفحات
  http://i60.servimg.com/u/f60/15/70/66/03/th/2i_log10.gif
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 20 بتاريخ الخميس يوليو 12, 2012 4:25 pm
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ام عباس
 
المدير العام
 
الكربلائي
 
نائب المدير العام
 
خادمة للحسين
 
مصطفى الصافي
 
صالح مهدي
 
فجر الثارات
 
كرار القاسمي
 
فارسة العراق
 
أسباب أنتفاخ البطن
الأربعاء نوفمبر 03, 2010 6:55 pm من طرف المدير العام
قد يخجل بعض من بروز بطنه وسأبين لك الاسباب التي تجعل من بطنك

بهذا الشكل الذي يزعجك ولتتفادي تلك الاسباب/...

أسباب بروز البطن/؟!!...

الكثير من الناس يشتكون من بروز البطن وهذه بغض النصائح التي تساعد على عدم بروزه/:.

1-الكسل …

تعاليق: 0
افحص نظرك على حسابي بالمنتدى
الأربعاء نوفمبر 03, 2010 6:48 pm من طرف المدير العام
تعااااااااااال هنااااااااااا و افــــــحـــــص نظرك بالمنتدى ومجاناً سريع ××××× سريع




يمكنك فحص نظرك بالدخول على الرابط

واكتب الرقم الموجود داخل الدئرة فى المربع الموجود اسفل الدائرة ثم التالى إلى أن تصل الرقم 12 ثم …

تعاليق: 0

شاطر | 
 

 حديث اللوح أو عهد الله تعالى لنبيه محمد صلى الله عليه وآله وسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خادمة للحسين
عضو خاص
عضو خاص


عدد المساهمات : 6
نقاط : 16
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 14/05/2011

مُساهمةموضوع: حديث اللوح أو عهد الله تعالى لنبيه محمد صلى الله عليه وآله وسلم    السبت يوليو 23, 2011 7:25 pm


حديث اللوح أو عهد الله تعالى لنبيه محمد صلى الله عليه وآله وسلم
يوجد حديث يعرف قيمته أهل الخبرة بالحديث وأهل الفهم للأحاديث، ويفهمون أنه إكسير لا مثيل له ، رواه الكليني أعلى الله مقامه في الكافي ، والصدوق أعلى الله مقامه في كمال الدين ، وبقية المشايخ من كبار المحدثين والفقهاء، وهو معروف باسم (حديث اللوح) هذا الحديث جاء به جبرئيل عليه السلام الى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، مكتوباً على لوح زبرجد، تحفةً لفاطمة الزهراء عليها السلام ، تهنئةً لها بولادة الإمام الحسين عليه السلام ، وفيه أسماء الأئمة من أولادها ، مع ذكر أهم خصوصياتهم صلوات الله علييهم. ومن نصه: (عظم يا محمد أسمائي واشكر نعمائي ولا تجحد آلائي، إني أنا الله إله إلا أنا ، قاصم الجبارين ، ومديل المظلومين، وديان الدين. إني أنا الله لا إله إلا أنا، فمن رجا غير فضلي أو خاف غير عدلي عذبته عذاباً لا أعذبه أحداً من العالمين . فإيايَ فاعبد، وعليَّ فتوكل. إني لم أبعث نبياً فأكملت أيامه وانقضت مدته إلا جعلت له وصياً، وإني فضلتك على الأنبياء، وفضلت وصيك على الأوصياء، وأكرمتك بشبليك وسبطيك حسن وحسين، فجعلت حسناً معدن علمي ، بعد انقضاء مدة أبيه ، وجعلت حسيناً خازن وحيي،وأكرمته بالشهادة وختمت له بالسعادة، فهو أفضل من استشهد وأرفع الشهداء درجة ، جعلت كلمتي التامة معه ، وحجتي البالغة عنده ، بعترته أثيب وأعاقب ) . انتهى. (1)


حديث اللوح أو عهد الله تعالى لنبيه محمد صلى الله عليه وآله وسلم

في الكافي:1/527: ( عن محمد بن يحيى ومحمد بن عبد الله ، عن عبد الله بن جعفر عن الحسن بن ظريف وعلي بن محمد ، عن صالح بن أبي حماد ، عن بكر بن صالح ، عن عبدالرحمن بن سالم،عن أبي بصير، عن أبي عبدالله عليه السلام قال:قال أبي لجابر بن عبدالله الانصاري إن لي إليك حاجة فمتى يخف عليك أن أخلو بك فأسألك عنها ؟ فقال له جابر:أي الأوقات أحببته، فخلا به في بعض الأيام فقال له:ياجابر أخبرني عن اللوح الذي رأيته في يد أمي فاطمة عليها السلام بنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وما أخبرتك به أمي أنه في ذلك اللوح مكتوب ؟ فقال جابر: أشهد بالله أني دخلت على أمك فاطمة عليها السلام في حياة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فهنيتها بولادة الحسين ورأيت في يديها لوحا أخضر ، ظننت أنه من زمرد ورأيت فيه كتاباً أبيض، شبه لون الشمس ، فقلت لها: بأبي وامي يابنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ما هذا اللوح؟ فقالت: هذا لوح أهداه الله إلى رسول الله عليهما السلام فيه اسم أبي واسم بعلي واسم ابني واسم الأوصياء من ولدي وأعطانيه أبي ليبشرني بذلك ، قال جابر فأعطتنيه أمك فاطمة عليها السلام فقرأته واستنسخته ، فقال له أبي: فهل لك يا جابر: أن تعرضه علي؟ قال: نعم، فمشى معه أبي إلى منزل جابر فأخرج صحيفة من رق ، فقال: يا جابر انظر في كتابك لأقرأ عليك.

فنظر جابر في نسخته فقرأه أبي ، فما خالف حرف حرفاً ، فقال جابر: فأشهد بالله أني هكذا رأيته في اللوح مكتوباً:

(بسم الله الرحمن الرحيم . هذا كتاب من الله العزيز الحكيم لمحمد نبيه ونوره وسفيره وحجابه ودليله نزل به الروح الأمين من عند رب العالمين . عظم يا محمد أسمائي واشكر نعمائي ولا تجحد آلائي، إني أنا الله إله إلا أنا قاصم الجبارين ومديل المظلومين وديان الدين. إني أنا الله لا إله إلا أنا ، فمن رجا غير فضلي أو خاف غير عدلي، عذبته عذابا لا أعذبه أحدا من العالمين . فإياي فاعبد ، وعليَّ فتوكل.

إني لم أبعث نبياً فأكملت أيامه وانقضت مدته إلا جعلت له وصياً ، وإني فضلتك على الأنبياء وفضلت وصيك على الأوصياء، وأكرمتك بشبليك وسبطيك حسن وحسين، فجعلت حسناً معدن علمي، بعد انقضاء مدة أبيه. وجعلت حسيناً خازن وحيي، وأكرمته بالشهادة وختمت له بالسعادة، فهو أفضل من استشهد وأرفع الشهداء درجة، جعلت كلمتي التامة معه وحجتي البالغة عنده ، بعترته أثيب وأعاقب.

أولهم علي سيد العابدين وزين أوليائي الماضين ، وابنه شبه جده المحمود محمد ، الباقر علمي ، والمعدن لحكمتي.

سيهلك المرتابون في جعفر ، الراد عليه كالراد علي، حق القول مني لأكرمن مثوى جعفر، ولأسرنه في أشياعه وأنصاره وأوليائه.

أتيحت بعده موسى فتنة عمياء حندس، لأن خيط فرضي لا ينقطع، وحجتي لا تخفى، وإن أوليائي يسقون بالكأس الأوفى ، من جحد واحداً منهم فقد جحد نعمتي، ومن غير آية من كتابي فقد افترى علي.

ويل للمفترين الجاحدين عند انقضاء مدة موسى عبدي وحبيبي وخيرتي في علي وليي وناصري ، ومن أضع عليه أعباء النبوة ، وأمتحنه بالاضطلاع بها، يقتله عفريت مستكبر ، يدفن في المدينة التي بناها العبد الصالح ، إلى جنب شر خلقي.

حق القول مني لأسرنه بمحمد ابنه، وخليفته من بعده، ووارث علمه، فهو معدن علمي، وموضع سري ، وحجتي على خلقي لا يؤمن عبد به إلا جعلت الجنة مثواه ، وشفعته في سبعين من أهل بيته كلهم قد استوجبوا النار.

وأختم بالسعادة لابنه علي وليي وناصري، والشاهد في خلقي، وأميني على وحيي.

أخرج منه الداعي إلى سبيلي ، والخازن لعلمي ، الحسن.

وأكمل ذلك بابنه "م ح م د " رحمة للعالمين ، عليه كمال موسى ، وبهاء عيسى ، وصبر أيوب ، فيذل أوليائي في زمانه ، وتتهادى رؤوسهم كما تتهادى رؤوس الترك والديلم ، فيقتلون ويحرقون ، ويكونون خائفين، مرعوبين وجلين ، تصبغ الأرض بدمائهم ، ويفشو الويل والرنا في نسائهم ، أولئك أوليائي حقاً ، بهم أدفع كل فتنة عمياء حندس ، وبهم أكشف الزلازل وأدفع الآصار والأغلال ، أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة، وأولئك هم المهتدون .

قال عبد الرحمن بن سالم: قال أبو بصير: لو لم تسمع في دهرك ، إلا هذا الحديث لكفاك ، فصنه إلا عن أهله ) . انتهى.

ورواه ابن بابويه في الإمامة والتبصرة ص104، والصدوق في عيون أخبار الرضا:2/49، وفي كمال الدين ص310، والنعماني في الغيبة ص64، والطوسي في الغيبة ص 145، والطبرسي في الإحتجاج:1/85 ، وابن شهر آشوب في المناقب:1/255 ، وغيرهم رضوان الله عليهم.

(2) في كامل الزيارات ص225: (حدثني القاسم بن محمد بن علي بن ابراهيم ، عن أبيه ، عن جده ، عن عبد الله بن حماد الأنصاري ، عن عبد الله بن سنان ، قال: سمعت أبا عبد الله يقول: قبر الحسين عشرون ذراعاً في عشرين ذراعاً مكسراً ، روضة من رياض الجنة ، منه معراج الى السماء . فليس من ملك مقرب ولا نبي مرسل إلا وهو يسأل الله تعالى أن يزور الحسين ، ففوج يهبط وفوج
يصعد) !!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حديث اللوح أو عهد الله تعالى لنبيه محمد صلى الله عليه وآله وسلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العتبة الحسينية المقدسة :: المنتديات الإسلامية :: المنتديات الإسلامية :: منتدى المنبر الحسيني الشريف-
انتقل الى: